بالصور.. استشهاد مُسعِِِفة برصاص الاحتلال في مواجهات "جمعة من غزة إلى حيفا" بغزة

01 يوليو 2018 - 16:30
صوت فتح الإخباري:

قتلت قناصة الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم الجمعة المسعفة رزان أشرف النجار 21عاماً بعد إصابتها بطلق ناري بالصدر شرق القرارة بمدينة خانيونس جنوب القطاع، كما أصيب العشرات من المواطنين بالرصاص الحي والاختناق، جراء استهداف جنود الاحتلال للمتظاهرين العزّل أثناء مشاركتهم في مسيرات العودة على السياج الفاصل لقطاع غزة، مساء اليوم الجمعة.

وأفادت مصادر محلية، أن جنود الاحتلال المتمركزين خلف السواتر الترابية قرب موقع "ملكة" شرق حي الزيتون أطلقوا وابل من الرصاص الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع صوب المتظاهرين العزّل، مما أدى إلى إصابة ثلاثة بالرصاص الحي وصفت حالة أحدهم بالخطيرة، وإصابة آخرين بالاختناق.

وفي وسط القطاع، أصيب 3 مواطنين منهم اثنين بالرصاص الحي في منطقة البطن وآخر في القدم والثالث بقنبلة غاز، والعديد بالاختناق، جراء استهدافهم من قبل قوات الاحتلال المتمركزة على السياج الحدودي شرق البريج وسط قطاع غزة.

وأضاف بأن حرائقاً اندلعت في ناحل عوز شرق بيت حانون، بفعل طائرات الورق الحارقة التي أطلقها الشبان المتظاهرين.

وفي خانيونس، قال مراسلنا إن قوات الاحتلال المتواجدة قرب السياج الحدودي الفاصل شرق خزاعة، استهدفت اثنين بقنابل الغاز منهم مسن مما أدى إلى إصابة أحدهم في منطقة الرأس والآخر بمنطقة الصدر.

وأفاد باندلاع حريق قرب موقع كيسوفيم شرق خانيونس بفعل طائرة ورقية حارقة.

وفي رفح، أطلقت قوات الاحتلال وابل من قنابل الغاز المسيل للدموع صوب المتظاهرين العزل؛ مما أدى إلى إصابة العديد بحالات اختناق.

وأشعل الشبان عشرات الإطارات المطاطية، في المناطق الحدودية، وأطلقوا طائرات ورقية صوب المستوطنات في غلاف غزة.

يُذكر أن اللجنة التنسيقية الدولية لمسيرة العودة وكسر الحصار، دعت جماهير شعبنا إلى الخروج والتظاهر عند السياج الحدودي الفاصل لقطاع غزة في الجمعة العاشرة للتظاهرات، التي بدأت يوم الثلاثين من آذار الماضي في ذكرى يوم الأرض الفلسطيني.

 

وجاء في بيان الهيئة: "نوجّه التحيّة لصمود أهلنا بالداخل الصامد عام 1948، وانطلاقًا من وحدة الدم ووحدة الهدف ووحدة المسار والمصير، فإنّنا نعلن أنّ الجمعة القادمة يوم 1-6-2018، هي جمعة "من غزّة إلى حيفا.. وحدة دم و مصير مشترك".

في السياق ذاته دعا الحراك الشبابي في حيفا الفلسطينيين داخل الخط الأخضر للمشاركة في المسيرة، التي ستنطلق في تمام السادسة والنصف بتوقيت غرينتش في قلب المدينة تحت عنوان اغضب مع غزة دعما وإسنادا للتظاهرات، التي تنطلق كل جمعة قرب حدود قطاع غزة.

وقال الحراك الشبابي الحيفاوي في بيان مقتضب: "إن نداء غزّة للتظاهر من غزّة إلى حيفا خطوة واحدة مهمّة وجذريّة في الطريق الذي بدأنا السير فيه".

وانطلقت مسيرات العودة الكبرى بالتزامن مع ذكرى يوم الأرض في 30 آذار المنصرم،، حيث استشهد 118 فلسطينياً وأصيب أكثر من 13 ألف جريح جريح بالرصاص الحي والاختناق بينهم 400 بحالة خطرة، جراء قمع الاحتلال لمسيرات العودة الكبرى.

  نتيجة بحث الصور عن المسعفة رزان أشرف النجارنتيجة بحث الصور عن المسعفة رزان أشرف النجار

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق