أبو جراد يكشف عن آخر تحركات النقابة بشأن إعادة خصومات رواتب موظفي السلطة

27 ديسمبر 2017 - 14:46
صوت فتح الإخباري:

كان من المقرر أن يصل وزير المالية في حكومة الوفاق الوطني شكري بشارة، إلى قطاع غزة لبحث عدة ملفات مهمة بالوزارة، ولقاء نقابة موظفي السلطة الفلسطينية بشأن قرارات التقاعد المبكر وخصومات رواتب الموظفين.

وقال نقيب الموظفيين العموميين للسلطة عارف أبو جراد، إن نقابته كانت تنتظر وصول وزير المالية للقاءه وبحث عدة ملفات بشأن الموظفين، خاصة رواتب ومستحقات موظفين قطاع غزة، إلا أنه تقرر تأجيل الزيارة لأسباب مجهولة.

وأوضح أبو جراد، أن وزارة المالية لم تدفع لصندوق التأمين والمعاشات رواتب مستحقات الموظفين الذين عادوا إلى أماكن عملهم، مشيراً إلى أن كان مقرراً بحث ما إن كان هؤلاء الموظفين مكلفين بعمل، أو تم إحالتهم للتقاعد المبكر.

وبشأن إعادة الخصومات التي طالت رواتب موظفي السلطة بغزة، أوضح أن وعودات تلقتها النقابة بعودة الخصومات التي طالت رواتب موظفي السلطة المدنيين والعسكريين مطلع يناير المقبل، إلا أن الناطق باسم وزارة المالية نفى ذلك، الأمر الذي أوجد حالة من البلبلة في صفوف الموظفين.

 وبيّن أبو جراد، أن نقابته تنتظر وصول وزير المالية شكري بشارة إلى قطاع غزة، للقاءه ومعرفة ما إن كانت الخصومات التي طالت رواتب موظفين ستنتهي أم لا، وبحث كافة القضايا المهمة.

وبالحديث عن كشوفات جديدة للتقاعد المبكر، لفت إلى أن السلطة تُفاجئ الموظفين بكشوفات جديدة للتقاعد المبكر، لكن حتى هذه اللحظة لم يتم إصدار أية كشوفات، وأصبحت النقابة غير مطلعة على مجريات ما يدور داخل المطبخ السياسي الفلسطيني.

يُشار إلى أن السلطة الفلسطينية أحالت قبل عدة أشهر الآلاف من موظفيها العسكريين والمدنيين للتقاعد المبكر، في خطوات أسمتها أنها رداً على استمرار حركة حماس بالتحكم في إدارة قطاع غزة من خلال اللجنة الإدارية، حيث استمرت العقوبات رغم إعلان حماس عن حل اللجنة بموجب اتفاق المصالحة الموقع بالقاهرة بين حركتي فتح وحماس برعاية مصرية.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق