مباحث الشرطة في غزة يمنع اجتماعا لحركة فتح إقليم غرب غزة

23 ديسمبر 2017 - 22:15
صوت فتح الإخباري:

قالت حركة فتح أقليم غرب غزة، أن المباحث العامة في الشرطة منعت اجتماعا هاما لحركة فتح أقليم غرب غزة  وكان الاجتماع يضم كافة المناطق والمكاتب الحركية وكان الاجتماع مقرر بقاعة مغلقة في الشاليهات ،

ووقالت الحركة في بيانا لها، أن قوة كبيرة من أمن حماس حضرت ، وتم فصل الكهرباء عن القاعة وطرد المجتمعين بالقوة وتحت تهديد السلاح .

وصرح مصدر قيادي بحركة فتح مستنكرا ما حدث من فض الاجتماع بشكل غير قانوني، يثبت ان كل ما يقال عن تمكين حكومة الوفاق ما هو الا كذب وادعاء .

وان ما حدث اليوم يؤكد ان هناك من لا يريد للمصالحة ان تتم وانهم يسعون بكل قوة لضرب امكانية تمكين حكومة الوفاق ، وان من يتحكم بغزة هم شلة من المتنفذين المستفيدين من استمرار الانقسام ، وعصابة "بلطجية" تلبس زي الشرطة زورا وبهتانا .

واضاف القيادي في حركة فتح : ان هذه الحادثة تأتي بعد ما تم من طرد موظفي وزارة الثقافة بغزة واستخدام نقابة موظفي حماس للبلطجة  ضد الموظفين الشرعيين حسب نعبيره. 

و توجه القيادي برسالة الي كل الفصائل التي تقف صامته أمام ممارسات حماس الانفصالية ، بأن تقف تلك الفصائل جمعاء لإنقاذ المصالحة من عبث حماس ورفض تلك البلطجة والغباء ،

ودعا الجانب المصري الراعي للمصالحة بمنع تلك الافعال الحمساوية الضارة بالمصالحة واللا مسئولة . وأضاف القيادي الفتحاوي ان هذا الاجتماع كان مقررا لمناقشة الدعم للقدس والرد علي قرار ترامب المشئوم ، ومناقشة الفعاليات الداعمة للقدس والانتفاضة بذكري انطلاقة حركة فتح .

داعيا قيادة حماس الي الحكمة والتعقل وعدم الانجرار خلف من يريدون استمرار الانقسام 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق