بالفيديو.. قيادي فتحاوي يطالب بالكشف عن الدول الداعمة للإرهاب أمام العالم

25 نوفمبر 2017 - 15:35
صوت فتح الإخباري:

أكد القيادي في حركة فتح، رأفت عليان، أن الهجوم الإرهابي الذي تعرض له مسجد الروضة في سيناء ليس هجوما لمجموعات بل هو تنظيماً إرهابياً تدعمه دول إقليمية ودولية معروفة للجميع ومعروف مصادر دعم هذا التنظيم.

وأوضح عليان خلال لقاء له على فضائية "الغد" الاخبارية، إلى أن الهدف من هذا الإرهاب هو الاستحواذ على أوراق ومكاسب سياسية للدول الداعمة لهذا التنظيم الإرهابي.

وأضاف أن اختيار توقيت الهجوم يدل على أن المستهدف هو الأمن القومي المصري الذي يحافظ على الأمن القومي العربي، لأن مصر هي من حملت شعار "مكافحة ومقاومة واجتثاث الإرهاب"، ولأن الدولة المصرية صاحبة الرؤية وحامية المشروع الفلسطيني.

وتابع عليان أن هناك مستفيدون من زعزعة أمن واستقرار الدولة المصرية، لافتا إلى أن إسرائيل احتضنت تنظيم "داعش" ومصابيه في مستشفياتها، واحتضنت كل المجموعات التكفيرية والإرهابية، مطالباً الدول العربية باتخاذ موقف أكثر جرأة تجاه ذلك الإرهاب والدول الداعمة له، وألا تُترك مصر وحدها في المعركة التي تخوضها ضد الإرهاب، مضيفا أن الإرهاب سيستهدف كافة الدول والعواصم العربية إذا بقوا صامتين وتاركين مصر وحدها في المعركة.

ونوه عليان أنه يجب على الدول العربية عدم الاكتفاء بتوجيه التعازي لمصر، واتخاذ موقف أكثر صرامة وتتحمل مسئوليتها تجاه مكافحة الإرهاب ومقاومة من يدعمه، مشددا على أن الهجوم الإرهابي على مسجد الروضة، يؤكد أن المطلوب أن يبقى الجرح المصري نازفاً لتبتعد عن دورها الريادي في المنطقة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق