الرياض تؤكد: لا معاملة خاصة للموقوفين

بالفيديو.. الكشف عن مكان احتجاز الأمراء والوزراء السعوديين الموقوفين بتهم الفساد

05 نوفمبر 2017 - 18:30
صوت فتح الإخباري:

زعمت وسائل إعلام أمريكية، أن أخلت السلطات السعودية أخلت فندق "ريتز- كارلتون" الرياض من نزلائه، حتى يُقيم فيه الأمراء والوزراء ورجال الأعمال المُحتجزون، بعد التحقيق معهم بتهم تتعلق بالفساد في المملكة.

وبحسب الصحيفة، فإن الفندق يتكون من 3 مطاعم وحمام سباحة مغطى، ويحتوي على 9 طوابق، و 492 غرفة. كما تضم غرف الفندق المصممة بألوان باعثة على الدفء جهاز تلفزيون إل سي دي مع القنوات الفضائية ومشغل دي في دي/سي دي، بالإضافة إلى منطقة جلوس للاسترخاء.

وفي رد غير مباشر على الصحيفة الأمريكية، أكدت السلطات السعودية، اليوم الأحد، أن الأشخاص الذين أوقفوا في الساعات الأخيرة بسبب قضايا فساد لن يتلقوا معاملة خاصة على خلفية "مناصبهم".

وقال النائب العام الشيخ سعود بن عبدالله بن مبارك المعجب، في بيان تلقت وكالة الأنباء الفرنسية "فرانس برس" نسخة منه، إن "المشتبه بهم يملكون الحقوق ذاتها والمعاملة ذاتها كأي مواطن سعودي"، مضيفا أن "منصب المشتبه به أو موقعه لن يؤثر على تطبيق العدالة".

وأوقفت لجنة مكافحة الفساد السعودية التي شكلت أمس السبت، بأمر ملكي صادر عن الملك سلمان، والتي يرأسها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، عددًا من الأمراء والوزراء السابقين، كما أعادت  فتح ملف سيول جدة والتحقيق في قضية وباء كورونا.

وأفاد موقع "العربية نت" نقلًا عن مصادر خاصة، بإيقاف11 أميرًا وعشرات الوزراء السابقين، و4 وزراء حاليين، بتهم فساد.

وبحسب المصادر، بدأت حملة التوقيفات بالمملكة بأمراء كبار أمثال الأمير الوليد بن طلال، والأمير متعب بن عبد الله رئيس الحرس الملكي، والأمير تركي بن عبد الله أمير الرياض السابق، ورجل الأعمال الشهير صالح كامل وأبنائه، وخالد الملحم رئيس الخطوط السعودية السابق، والمقاول بكر بن لادن،  فضلًا عن عدد من الأمراء ورجال الأعمال ومسئولين عدة بالمملكة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق