وصلت من الخارجية المصرية

عباس تلقى رسالة السيسي عبر السفارة وليس بالطريقة المتبعة مع الرؤساء

05 يونيو 2017 - 01:07
صوت فتح الإخباري:

قالت مصادر مقربة من رئيس السلطة محمود عباس إن الدعوة التي وصلته من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي للقائه به في العاصمة المصرية القاهرة، وصلت من الخارجية المصرية،عبر السفارة الفلسطينية في القاهرة، وليست بالطريقة المتبعة مع رؤساء الدول.

واعتبر المصدر أن دعوة ابومازن من الخارجية المصرية وليس من الرئاسة، وعن طريق السفارة الفلسطينة فى القاهرة للحضور الى مصر يوم السبت ليس حدثا عاديا، فهذا الامر فى العرف الدبلوماسى يُعد اهانة للشخص المدعو .

بدوره، زعم موقع "i24NEWS" العبرية مساء امس الثلاثاء، أن عباس ألغى زيارته إلى مصر، وفق ما ذكرت مصادر في رام الله للموقع التلفزيوني.

ووفق المصادر الفلسطينية، فإن عباس قرر إلغاء زيارته المرتقبة للقاهرة للقاء الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وذلك في أعقاب إصرار الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عدم مناقشة ملفات قطاع غزة والانقسام الفلسطيني وسيطرة حماس على غزة" بالإضافة للتفاهمات التي حصلت مؤخراً بين تيار الإصلاح بحركة فتح بقيادة النائب محمد دحلان ووفد حركة حماس برئاسة رئيس الحركة في غزة، يحيى السنوار، برعاية القاهرة.

من ناحيته، قال سفير فلسطين لدى جمهورية مصر العربية، جمال الشوبكي، إن الرئيس محمود عباس، سيصل إلى القاهرة السبت المقبل، لإجراءات مباحثات ثنائية مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وأكد الشوبكي، أن الطرفين يبحثان الأوضاع على الساحتين الفلسطينية والعربية، وبحث تطورات ومستجدات القضية الفلسطينية بكافة جوانبها، إضافة إلى الظروف الحالية الدقيقة التي تمر بها منطقة الشرق الأوسط، والتصعيد الاستيطاني الخطير في القدس الشرقية وباقي أراضي دولة فلسطين، وآخرها المخطط التوسعي الإسرائيلي المتضمن بناء 2000 وحدة جديدة في التجمعات الاستيطانية المحيطة بالقدس. 

وأضاف للوكالة الرسمية، إن اللقاء سيركز على الحراك الدبلوماسي الذي تجريه القيادة الفلسطينية من أجل الحفاظ على موقع القضية الفلسطينية المتقدم، إضافة إلى الحراك الأمريكي الحالي الذي يهدف لصنع السلام وفق حل الدولتين.

واعتبر السفير الفلسطيني، العلاقات الفلسطينية- المصرية متينة وقوية، لاسيما وأن مصر تحمل الكثير من الملفات الفلسطينية.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق