الحكم على أسرى سجن جلبوع بالسجن 5 أعوام والتغريم

22 مايو 2022 - 11:33
صوت فتح الإخباري:

حكمت محكمة الاحتلال الإسرائيلي، بالسجن الفعلي لمدة خمس سنوات وغرامة مالية بقيمة 5000 شيكل، على خمسة أسرى ممن تمكنوا من انتزاع حريتهم من سجن جلبوع.

وأضافت أن المحكمة عقدت، اليوم الأحد، جلسة للنطق بالحكم على الأسرى الستة الذين تمكنوا من انتزاع حريتهم من سجن “جلبوع” في أيلول (سبتمبر) الماضي.

من ناحيته، أكد الناطق باسم الهيئة حسن عبد ربه أن ما يقوم به الاحتلال تجاه أسرى نفق الحرية فعل انتقامي وعنصري وثأري منهم، لتمكنهم من انتزاع حريتهم.

وأوضح عبد ربه أنه من من ناحية فعلية ليس لأحكام الاحتلال أي قيمة، لأن جميع الأسرى محكومون بالمؤبد، عدا مناضل إنفيعات الذي كان متبقي أشهر على انتهاء محكوميته، وزكريا الزبيدي الذي لم يصدر بحقه حكماً، إلا أنه كان من المتوقع أن يمدد الاحتلال اعتقاله.

وأشار إلى أن أحكام الاحتلال الجديدة بحق أسرى جلبوع تناقض اتفاقية جنيف التي تقر بأن لكل أسير حقه في انتزاع حريته، وإذا ما أعيد اعتقاله تفرض عليه إجراءات تهذيبية وليست أحكام جديدة، إلا أن الاحتلال يتعامل بشكل عنصري معهم.

وكانت محكمة الاحتلال نظرت في نيسان (أبريل) الماضي في طلب النيابة العامة فرض عقوبات إضافية على الأسرى الستة وعلى 5 أسرى آخرين تنسب لهم تهمًا بمساعدتهم في الهروب.

وتتضمن لوائح الاتهام ضد الأسرى الستة: “الهروب من الحجز القانوني (السجن)، دون اتهامات أمنية كالتخطيط لتنفيذ هجمات”، فيما تم تقديم لوائح اتهام ضد خمسة أسرى آخرين بتهمة مساعدة الستة في الهروب.

والأسرى الستة هم: محمود العارضة (46 عامًا)، يعقوب قادري (49 عامًا)، ومحمد العارضة (40 عامًا) من سكان عرابة قضاء جنين، وأيهم كممجي (35 عامًا) من سكان كفر دان؛ ومناضل انفيعات (26 عامًا) من سكان يعبد، وزكريا الزبيدي (45 عامًا) من مخيم جنين.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق