هل يُلغي بايدن زيارته لإسرائيل بسبب أزمتها السياسية؟

20 مايو 2022 - 11:10
صوت فتح الإخباري:

ذكرت وسائل إعلام عبرية، اليوم الجمعة، أن البيت الأبيض لم يحدد حتى الآن موعداً لزيارة الرئيس الأميركي، جو بايدن لـ”إسرائيل”، مشيرة إلى أنه من المرجح أن ذلك نابع من الأزمة السياسية بداخلها واحتمال سقوط الحكومة.

وبحسب موقع “واينت” العبري، فإنه يبدو أن البيت الأبيض ينتظر اتضاح الوضع السياسي في “إسرائيل”، خاصة وأن حزب الليكود والمعارضة قد يقدمون مشروع قانون لحل الكنيست للتصويت عليه يوم الأربعاء المقبل.

وأورد الموقع العبري عن مسؤول إسرائيلي تعليقه هذه الأنباء بالقول إن إلغاء زيارة بايدن لـ”إسرائيل” لن يكون مفاجئاً، مضيفاً: “ليس مؤكداً أن يستفيد بايدن من زيارة كهذه، وإذا سقطت الحكومة، فإن زيارة بايدن في هذا التوقيت قد تعتبر إشكالية جداً وهم لا يريدون أن يظهروا كمن يؤيدون هذا الطرف أو ذاك في إسرائيل”.

ولفت إلى أن حكومة الحاتلال تنتظر رد البيت الأبيض بشأن موعد زيارة بايدن وبرنامجها، وبحسب مسؤول إسرائيلي، فإنه في حال عدم إلغاء الزيارة، فإنها ستجري بين 21 و24 حزيران (يونيو) المقبل.

وتابع أن السفير الأميركي في “إسرائيل”، توم نايدز، توجه إلى واشنطن في إطار المداولات الأميركية لترتيب الزيارة، وفي نهاية زيارته سيتضح إذا كان بايدن سيزور “إسرائيل” أم لا.

وأوضح الموقع العبري أن الجانب الأميركي قلق من أمر واحد، وهو أن بينيت دعا بايدن لزيارة “إسرائيل”، وفي حال سقوط حكومته في الأسابيع القريبة وتعيين وزير الخارجية يائير لابيد بدلاً منه، قد لا تكون زيارة بايدن لائقة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق