خطيب الأقصى: هناك أطراف تتخذ من القدس ذريعة للتهرب من الانتخابات

12 إبريل 2021 - 19:12
صوت فتح الإخباري:

قال خطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري، اليوم الإثنين، "إن هناك أطرافا تتخذ من القدس ذريعة للتهرب من الانتخابات، ويضعونها عقبة للتنصل من هذا الاستحقاق". 
وتساءل صبري في تصريحات صحفية، "إذا أرادت السلطة وضع القدس عقبة كأداء في الانتخابات، فلماذا بدأت إجراءاتها من الأساس؟" 
وأضاف، "هناك جهات معنية بتعطيل الانتخابات بذريعة أن الاحتلال يمنع اجراءها بالقدس". 
وتابع صبري، "عندما يقولون إنه لا انتخابات إذا ما منعت (إسرائيل) اجراءها في القدس، فهذا يعني أن قرار الانتخابات بيد الاحتلال وليس بيدنا نحن ومرهونة برغبته، وهذا القصد منه التهرب من الانتخابات". 
وأشار صبري إلى وجود اتفاق مسبق أن يمارس حامل الهوية الزرقاء المقدسي حقه الانتخابي في أي مكان خارج القدس، ويمكن أن ينتخب في أي مركز اقتراع، وهذا يشكل حلا بدلا من الغائها". 
وأكدّ أن اشغال الجمهور بإجراءات انتخابية ثم التذرع بموافقة الاحتلال، يمثل استخفافا بالشارع الفلسطيني. 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق