مستشار وزيرة الصحة: الوضع سيكون أكثر خطورة في حالة وصول سلالة كورونا الجديدة الى غزة

02 مارس 2021 - 12:07
صوت فتح الإخباري:

أكد مستشار وزيرة الصحة في قطاع غزة الدكتور فتحي أبو وردة، اليوم الثلاثاء، أن السلالة الجديدة من فيروس كورونا لم تصل قطاع غزة حتى اللحظة، ولم يتم اكتشاف أي حالة ولم تظهر أي أعراض.

وقال أبو وردة في حديث لإذاعة "الشعب" المحلية: "نحن موعودون من وزيرة الصحة بإرسال كميات إضافية من اللقاح في الأيام القادمة تكفي لحوالي 70% من سكان القطاع".

وأشار إلى أن قطاع غزة يفتقر المستلزمات المخبرية التي تشخص الطفرة الجديدة، متابعًا "في حال وصول الطفرة سنتواصل مع الوزارة في الضفة وسنرسل لهم العينات لفحصها أو العمل على وصول المستلزمات المخبرية اللازمة للقطاع".

 
ونوه إلى أن الوضع في الضفة الغربية خطير والمستشفيات ممتلئة ونتمنى الشفاء التام لأهلنا في الضفة ولدينا تواصل معهم كل يوم حول الحالة الوبائية.

وشدد أبو وردة على أن ما يحدث في الضفة من انتشار واسع للسلالة الجديدة يرفع حالة القلق في غزة، وخاصة أن معبر رفح مفتوح واحتمال وصول أي شخص مصاب للقطاع، وأيضا مساحة غزة صغيرة، مضيفًا "سيكون الوضع أكثر خطورة في حالة وصول السلالة الجديدة".

وتابع "ننصح الجميع بأخذ اللقاح وخاصة كبار السن والمرضى المزمنين لأن مناعتهم ضعيفة وهم أكثر حاجة لأخذ اللقاح"، مؤكدًا أن الطفرة الجديدة من كورونا أسرع في الانتشار، واللقاح من الممكن أن يخفف أعراض هذه الطفرة ويقلل من دخول الحالات للعناية المركزة

وعن موضوع التحويلات الطبية إلى الخارج قال أبو وردة "نحن بصدد توطين خدمة للعلاج بالأرض"، موضحًا أن غزة والضفة الوحيدين الذين ما زالوا يعتمدوا على التحويلات الخارجية بشكل كبير، ولدينا في الضفة مستشفيات وأطباء على أعلى مستوى.

وأضاف "لدينا دائرة موجودة في شارع الجلاء في غزة وباستطاعة أي مواطن لم يحصل على تحويلة أو تأخرت تحويلته تقديم شكوى ونحن ننظر ونعالج الأمر.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق