ربط رواتب غزة بإجراء الإنتخابات عار على كل من ساهم بذلك !!

26 يناير 2021 - 08:39
د. عبد الحميد العيلة
صوت فتح الإخباري:

شكل الرئيس محمود عباس لجنة من أعضاء اللجنة المركزية لحركة فتح للذهاب لغزة لمتابعة رواتب الموظفين والتقاعد المالي والمقطوعة رواتبهم وقيود 2005 والسؤال الذي يطرح نفسه لماذا يشكل لجنة لهذا الملف ووزارة المالية في رام الله لديها كل التفاصيل ؟!! وإن كان الهدف دعاية إنتخابية فليعلنوا عن ذلك بكل وضوح وشفافية لأن موظفي غزة سئموا قدومهم عدة مرات دون أن يفعلوا شيئاً للموظفين الى أن وصل بهم الحد أن يتهموا هذه اللجان بقولهم ( يأتون غزة عدة أيام ليأكلون السمك الفاخر ويعودون لرام الله بخفي حنين ) السؤال الآخر هل قدوم اللجنة قبل موعد صرف الرواتب أم بعده ؟!! وهل سيعود الحق المسلوب للموظفين في رواتب هذا الشهر ؟!! تعودنا دائماً إن أردت تسويف موضوع فشكل له لجنه ..

فهل هذه اللجنة مرتبطه بإجتماع الفصائل بالقاهرة ولأنه مطلب أساسي لكل الفصائل عودة الحقوق للموظفين قبل الإنتخابات ؟!! ولماذا التأخير في الصرف وهل مرتبط بالإتفاق الفعلي لإجراء الإنتخابات لتكون رشوة مؤقته للموظفين للإلتزام بالقائمة المقترحة ؟!! إن ما دفع الرئيس واللجنة المركزية للتريث في التنفيذ وتشكيل لجنة ورفع توصياتها للرئيس هو التأكد من إجراء الإنتخابات في ضوء رفض كل الفصائل التغيرات الأخيرة في القضاء والتي تشكل عقبة أولى في إجراء الإنتخابات ..


 
وهنا أوجه رسالتي لكل موظفي السلطة الفلسطينية في غزة نحن جميعاً تعرضنا لقرصنة السلطة وسرقة رواتبنا وكل حقوقنا الوظيفية على يد من يعدنا اليوم بعودة هذه الحقوق التي ستدرس ملف ملف لمحاولة حلها عندما تسمح إمكانية السلطة حلها والأخطر ما صرح به عضو لجنه مركزيه أن الإجتماع لم يناقش موضوع الرواتب والتقاعد المالي وموضوع 2005 وإنما النقاش كان حول الإنتخابات  ولا إمكانية في الظروف الحالية لمناقشة موضوع الرواتب إلا بعد الإنتخابات رغم أن الكثير تحدث عن إعادة الرواتب للموظفين بتوصيه من الرئيس ويبحثون عن كل وسيلة لإرضاءكم وفقط من أجل الإنتخابات


 
وإن عادت هذه الوجوه مصيركم جميعاً للتقاعد المبكر لذا عليكم جميعاً أن تدعموا وتساهموا أن تذهب فتح بقائمه موحده جلها من الشباب لنفوت الفرصة على من ظلم غزة بالعودة للتحكم في أرزاقنا ومعاً وسوياً من أجل قائمة فتحاوية موحدة لنرى أوجه جديده تكون حريصه على الوطن والمواطن .

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق