تيار الإصلاح الديمقراطي لفتح يرفض ويدين تصريحات فريدمان حول الرئيس القادم

17 سبتمبر 2020 - 11:18
صوت فتح الإخباري:

 عقب المتحدث الرسمي باسم تيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح، ديمتري دلياني، على ما قاله سفير الإدارة الأمريكية لدى دولة الاحتلال الإسرائيلي، دافيد فريدمان، حول تفكير الادارة الأمريكية بالقائد محمد دحلان كزعيم للشعب الفلسطيني، بأن كلام فريدمان مرفوض ومدان وغير مقبول على القائد محمد دحلان قبل أي فلسطيني آخر، مذكراً بمقولة الأخ القائد دحلان بأن "الشعب الفلسطيني هو الوحيد الذي يختار قيادته عبر صناديق الاقتراع".

وأضاف دلياني أن تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح قد طالب عدة مرات ومازال يطالب بعقد انتخابات رئاسية وتشريعية خاصة بعد مرور أكثر من خمسة عشر عاماً على الأولى وأربعة عشر عاماً على الثانية، كون عقد الانتخابات العامة والمنصوص عليها في القانون الفلسطيني هي استحقاق وطني دفع ثمنه أبناء شعبنا بالدم.

واعتبر دلياني أقوال فريدمان أنها بمثابة إهانة للشعب الفلسطيني وخارجة عن الأصول الديبلوماسية وتدخل في شؤون شعبنا الداخلية وانعكاس لحالة تكبُر واستعلاء عنصري تعكس العقلية الاستيطانية الصهيونية المتطرفة التي تتحكم بتصرفات وقرارات وتفوهات سفير البيت الأبيض لدى دولة الاحتلال.

ولفت دلياني إلى أن الرئيس الشهيد ياسر عرفات ترك فينا إرثاً سياسياً واضحاً، وهو أنه لن يأتي رئيس للشعب الفلسطيني الا بإرادة الفلسطينيين وحدهم، وأن صندوق الانتخابات هو وحده الذي يقرر من سيأتي رئيساً، ولا مجال أمام العالم، وأوله الادارة الأمريكية، سوى الإذعان لإرادة شعبنا عبر صناديق الاقتراع. 17 سبتمبر 2020

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق