انفراجة في ملف الأزمة المالية :

الناطق باسم السلطة : رواتب كاملة قريبا ولن يتم خصم أقساط القروض طيلة فترة الأزمة

17 سبتمبر 2020 - 07:04
صوت فتح الإخباري:

 

قال الناطق باسم الحكومة، إبراهيم ملحم،  ان السلطة تتعرض لابتزاز لأخذ أموال المقاصة ،مؤكدا الرئيس الفلسطيني محمود عباس يرفض الخضوع لأي ابتزاز اسرائيلي ، ونحن نقترض من البنوك لسداد رواتب الموظفين مشيرا الى ان الحكومة تواصلت مع سلطة النقد وتم التفاهم على عدم الاقتطاع من رواتب الموظفين لحين اجتياز هذه الأزمة.

واكد ملحم  ان حل الأزمة المالية سيكون قريبا ،وفي حال الخروج من الازمة المالية سيتم حينها دفع رواتب الموظفين كاملة ومستحقاتهم .

وأشار الى ان كل ما رصد للموظفين سيتم صرفه حين عبور الأزمة المالية قريبا، مؤكدا أن أموال المقاصة هي أموال للشعب الفلسطيني وحق من حقوقه.

في السياق ذاته كشف عضو اللجنة المركزية لحركة فتح روحي فتح، أنه قد يكون هناك انفراجة في ملف الأزمة المالية للسلطة الوطنية الفلسطينية خلال الشهرين المقبلين.

وأشار إلى أن الحكومة الفلسطينية تبذل جهدًا، موضحًا أن الرئيس محمود عباس أعطى تعليمات بتوفير الرواتب.

وقال: "لن تستمر المعاناة فترة طويلة"، متابعًا: "ربما تستمر المعاناة لمدة شهرين من الآن، وربما يكون هناك انفراجة، خاصة وأن الرئيس والحكومة يبذلان جهوداً كبيرة في هذا الملف".

يشار إلى أن السلطة الفلسطينية تعاني منذ مايو الماضي أزمة مالية حادة على خلفية رفضها استلام أموال المقاصة بالشروط الإسرائيلية، وذلك بعدما أعلنت حكومة الاحتلال، نيتها ضم أراضٍ فلسطينية.

ويذكر أن موظفي السلطة يتلقون رواتب بنسبة 50% منذ أربعة أشهر، نتيجة هذه الأزمة الكبيرة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق