غسان نمر: من لن يتفهّم اجراءات كورونا للسلامة سيتم مخالفته

05 أغسطس 2020 - 07:37
صوت فتح الإخباري:

أكّد الناطق باسم وزارة الداخلية في حكومة رام الله د.غسان نمر صباح يوم الأربعاء، أنّ قرار الرئيس عباس بتمديد حالة الطوارئ المعلنة في البلاد، جاء بناءً على حالة وباء كورونا وهي لم تنته مما يدعو إلى تمديد حالة الطوارئ التي تمكن من اتخاذ مجموعة من القوانين التي لها علاقة باجراءات على الأرض بالنسبة للأجهزة الأمنية والمؤسسات للسيطرة على الوباء ومحاصرته .

وأوضح نمر في تصريح لـ"صوت فلسطين"، أنّ حالة الطوارئ ستستمر حتى ننتهي من وباء كورونا، واذا ما كنا نتحدث عن المخالفات المفروضة كمثال فقد تم اتخاذها بناءً على قانون الطوارئ فإذا ما انتهى القانون لن تعود تلك الاجراءات صالحة

وأشار إلى أنّ ضمن اجراءات الحكومة تم تشكيل لجنة متابعة من الاجهزة الامنية والوزارات، ما زالت تقدّم تقاريرها بشكل يومي، وحاليًا انضم لها الدفاع المدني والعمليات المركزية في الأمن الوطني، والشؤون المدنية لمتابعة موضوع العمال، والآن تم تشكيل لجنة فنية بشكل أوسع لها علاقة بمتابعة الحالة الوبائية بالتنسيق مع اللجنة الوبائية، ومتابعة الأحداث في كافة المحافظات ناتجة عن موضوع كورونا.

وأفاد نمر بأنّ اللجنة توسّعت ويبقىى دورها المتابعة الفنية، والتنسيق الدائم بين كافة الوزارات والأجهزة، مشيرًا إلى أنّ الأجهزة الأمنية كان "حملها ثقيل" منذ اليوم الأول للجائحة، منوّهًا إلى أنّه "نحن في فترة الذهاب للتعايش مع الفايروس، ولا تاريخ محدّد لنهاية الأزمة، واستقرار أعداد الاصابات يعتمد على التزام المواطن بالإجراءات الوقائية"

وأشار، إلى أنّ التعايش مع فايروس كورونا صعب في اطار عدم تفهم الناس للاجراءات الوقائية، و"على بلاطة" من لن يتفهّم هذه الاجراءات سيتم مخالفته، مشيرًا إلى أنّه لا قيود الآن في التنقل بين المحافظات، باستثناء يومي الجمعة والسبت، حتى نهاية شهر آب الجاري.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق