شاهد.. تيار الإصلاح يطلق حملة إلكترونية رفضا لمخطط الضم

30 يوليو 2020 - 19:28
صوت فتح الإخباري:

أطلق مجلس الإعلام بتيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح - ساحة غزة، اليوم الثلاثاء، حملة إلكترونية، على منصات التواصل الاجتماعي، رفضا لمخطط الضم الذي أعلن عنها رئيس وزراء الاحتلال، بنيامين نتنياهو، وصفقة القرن.

وتصدرت الحملة قائمة الأكثر تداولا على مواقع التواصل الاجتماعي في فلسطين، وذلك عبر هاشتاج #لا_للضم.

ودعت الحملة إلى ضرورة التكاتف والاتحاد، وتحقيق الوحدة الوطنية الفلسطينية، ووحدة حركة فتح وإنهاء الانقسام، لمواجهة مشروع الضم الإسرائيلي لأجزاء واسعة من الضفة الغربية المحتلة.

وشملت الحملة نشر مجموعة من التصاميم والبنرات والفيديوهات باللغتين العربية والانجليزية، المناهضة لمشروع الضم الاستيطاني؛ للعمل على إجبار الاحتلال نحو إلغاء هذه الخطوة والتوقف التام عنها".

وتسعى إسرائيل الى ضم الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية وغور الأردن، وهو ما سيخلق ردات فعل قوية وغضب شعبي ووطني فلسطيني على هذه الخطوة، التي تقوض فرص إقامة دولة فلسطينية، على حدود الرابع من حزيران عام 1967. وتأتي هذه الخطوة الإسرائيلية تحت رعاية أمريكية وسط صمت دولي وعربي واوروبي على الخطوة الإسرائيلية

ويخطط الاحتلال الإسرائيلي ضم أكثر من 130 مستوطنة في الضفة الغربية المحتلة وغور الأردن الذي يمتد بين بحيرة طبريا والبحر الميت، ما يمثل أكثر من 30% من مساحة الضفة، إلى إسرائيل مطلع يونيو/ حزيران المقبل.


كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق