للمرة الأولى منذ 1798 : السعودية تنظر في تأجيل شعائر الحج بسبب كورونا

03 إبريل 2020 - 10:16
صوت فتح الإخباري:

تنظر حكومة المملكة العربية السعودية في تأجيل شعائر الحج السنوي في مكة المكرمة وسط مخاوف من تفشي فيروس كورونا، وستكون هذه هي المرة الأولى منذ عام 1798 التي لن يتم فيها اجراء شعائر الحج في الوقت المحدد.

وفرضت السعودية، الخميس، حظر تجوال كامل في مدينتي مكة المكرمة والمدينة المنورة اللتين عادة ما يزورهما ملايين المسلمين لأداء مناسك الحج والعمرة، فيما أعلنت خمس وفيات جديدة بفيروس كورونا المستجد و165 إصابة. ويأتي حظر التجوال بعد يومين من دعوة وزير الحج والعمرة السعودي المسلمين إلى التريث في إبرام عقود متعلقة بالحج والعمرة بسبب تفشي الفيروس.

وقال وزير الحج والعمرة السعودي محمد صالح بن طاهر بنتن إن المملكة تحث المسلمين على التريث قبل وضع خطط لأداء فريضة الحج هذا العام إلى أن تتضح الرؤية أكثر بخصوص جائحة فيروس كورونا المستجد. وأضاف الوزير "طلبنا من الإخوة المسلمين في جميع دول العالم التريث في عمل أي عقود حتى تتضح الرؤية".

وأضاف الوزير في لقاء مع قناة "الإخبارية" الرسمية السعودية مساء الثلاثاء أن المملكة مستعدة بشكل كامل لخدمة الحجاج والمعتمرين. وقال إنه تم رد مبالغ رسوم التأشيرات لجميع من حصلوا على تأشيرة عمرة ولم يتمكنوا من القدوم للمملكة بسبب تعليق العمرة بعد بدء تفشي كورونا. وكشف وزير الحج والعمرة أن الوزارة تقدّم الرعاية لنحو 1200 معتمر لم يتمكنوا من العودة إلى بلادهم بسبب توقف رحلات الطيران.

واستقطب موسم الحج نحو 2,5 مليون شخص في 2019 فيما كانت السلطات المختصة قد توقعت قبل انتشار الفيروس أن يصل عدد الحجاج هذا العام إلى2,7 مليون.

وفرضت السعودية التي يزورها ملايين المسلمين سنويا لأداء العمرة ومناسك الحج، إجراءات وقائية صارمة للحد من انتشار الفيروس تشمل منع التجمعات بما في ذلك صلاة الجماعة ومناسك العمرة، والحد من التنقل، وإغلاق المدارس والمراكز التجارية الكبرى، وتعليق الرحلات الجوية.

ويأتي القرار بتعليق أدائها قبل حلول شهر رمضان حين تتضاعف أعداد المعتمرين. وأدّى 18,3 مليون شخص مناسك العمرة بينهم 11,54 مليون سعودي ومقيم في العام 2018، بحسب الأرقام الرسمية في المملكة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق