في سجن الأمن الداخلي :

"حماية" تطالب نيابة حماس والجهات المعنية بالكشف عن ملابسات وفاة السعافين

25 فبراير 2020 - 13:03
صوت فتح الإخباري:

طالب مركز حماية لحقوق الإنسان النائب العام في قطاع غزة ، والجهات المعنية بضرورة الكشف عن ملابسات، وفاة المواطن: عصام أحمد السعافين 40عاما، من سكان مخيم البريج، خلال احتجازه في سجن الأمن الداخلي بتاريخ 22/02/2020م .

ووفقاً لمتابعات المركز فقد أفاد شقيق الموقوف المتوفي محمد السعافين:"  في يوم 27 يناير 2020 أقدمت مجموعة من الأشخاص غير المعروفين لدينا ويستقلون مركبة لا تحمل لوحة ارقام على اعتقال المتوفي، وعند توجه العائلة للجهات الرسمية تبين لنا انه محتجر في مركز توقيف الامن الداخلي، وبتاريخ 22 فبراير2020م وصلنا خبر وفاته داخل مستشفى الشفا.

مركز حماية لحقوق الإنسان إذ يتابع بقلق حادثة وفاة الموقوف السعافين داخل معتقلات الامن الداخلي بغزة، فإنه يطالب النائب العام بنشر نتائج التحقيقات التي أعلن عنها، والكشف عن ملابسات وفاته.

وجدد  المركز نبذه الاعتقال التعسفي، وتجريم كل عمل يفضي لتعذيب الموقوفين أو النزلاء في المراكز الخاصة بذلك ، ومسئولية الجهات المعنية عن حياة كافة النزلاء والموقوفين لديها، وضمان معاملتهم بما يحفظ كرامتهم وعدم تعريضهم للتعذيب، وتوفير الرعاية الطبية لهم، وفقاً للقانون.

يذكر ان والدة السعافين كانت قد قالت في حديثها لـ"أمد للإعلام"، أنّ أمن حماس اعتقل نجلها خلال ذهابه إلى "السوبرماركت" دون علم أحد، وجاء الجيران وقالوا لنا أنّه تم اختطافه.

وأضافت، أنّ ابنها "عصام" يعمل لدى أمن سلطة رام الله، ولديه 4 من الاطفال، وهو مريض سكري وضغط،

مشيرةُ أنهم "لم يحصلوا على مكالمة هاتفية مع ابنها ، ولم يسمح لهم توصيل ملابس أو أطعمة وعلاجات له"

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق