بلدية غزة تمنع بيع سمكة الأرنب السامة

12 أكتوبر 2019 - 02:08
صوت فتح الإخباري:

 أصدرت بلدية غزة، مساء اليوم الجمعة، تنويهاً مهماً حول سمكة (الأرنب السامة)، مشيرةً إلى أن التنويه صدر بعد رصد تداول بعض الصيادين والباعة للسمكة.

ومنعت البلدية، في بيان عبر صحفتها الرسمية بموقع فيسبوك، صيد أوبيع أو شراء أو تداول السمكة والتي يُطلق عليها أيضاً سمكة الثعبان أو الفوغو، سواء بشكلها الطبيعي، أو مسلوخة أو مطبوخة أوغير ذلك.

وأضافت البلدية: "يطلق عليها اسم الأرنب بسبب مماثلة أسنانها وعمليه سلخ جلدها للأرنب، والسموم الموجودة في السمكة الواحدة تكفي لقتل مجموعة من الناس"، مشيرة إلى أن السم موجود تحت الجلد وبالقرب من النخاع والكبد وهو المكان الرئيسي وحتى العظم والأسنان وعملية الطبخ لا تعالج هذه السموم، وتحتوي السمكة على سموم شديدة يمكنها قتل الإنسان.

وأضافت: "السمكة نوعان: نوع سام (لون أزرق وأبيض) وهو المتداول، والنوع غير السام (مائل للأخضر) غير موجود حاليا، كما تم رصد دخولها لبحر قطاع غزة في عامي 2013 و 2008 وانتشارها مرتبط بظاهرة التغير المناخي العالمي وعوامل مساهمة أخرى".

واستكملت: "تقوم طواقم مراقبة الأغذية في البلدية بالتنسيق مع الجهات المختصة بجولات كشف على الأسواق ومحال بيع الأسماك للتأكد من عدم تداولها، وتحذر كل من يتداولها تحت طائلة القانون".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق