نصر اكتوبر ... تاريخ خلدته دماء الابطال على رمال سيناء

07 أكتوبر 2019 - 07:20
غازى فخرى مرار
صوت فتح الإخباري:

نذكر بفخر ما حققه الجيش العربى المصرى فى حرب اكتوبر منذ 46 عاما . يوم اقتحم هذا الجيش اكبر مانع مائى واكبر تحصين عسكرى بنته القوات المحتلة الصهيونية . وشاهدنا كيف تقدمت القوات المسلحة بطائراتها وكل انواع اسلحتها فوق الجسور التى نصبها سلاح المهندسين على قناة السويس .
ونذكر اليوم بكل فخر حرب الاستنزاف التى قادها عبد الناصر بعد نكسة يونيه مباشرة فاعاد بناء القوات المسلحة على مستوى القيادات العسكرية على راسهم محمد فوزى وعبد المنعم رياض والشاذلى الذين احدثوا تغييرا نوعيا فى بنية الجيش سيما وقد اختاروا الكوادر العلمية القادرة على استيعاب الاسلحة الجديده وكانت حرب الاستنزاف التى لنت العدو درسا تذكره القيادات الصهيونية التى اعتبرت ان حرب الاستنزاف الحقت بالقوات الصهيونية خسائر فى المعدات والارواح فكانت حرب الاستنزاف مقدمة لحرب اكتوبر المجيده .ولا ننسى فى ذكرى اكتوبر كيف سخر عبد الناصر كافة الامكانيات من اجل المعركة وقال : لا صوت يعلو فوق صوت المعركة . ودعا بشكل حازم الى ازالة اثاراعدوان . كما لا ننسى ما قدمته الامة العربية من دعم عسكرى ومالى مثل الجزائر وليبيا والعراق والتخطيط العسكرى بين القيادة السورية والمصرية فكانت المعركة مشتركة وكان الدعم العربى واضحا .
اضاف جيش مصر فى حر اكتوبر ملحمة جديدة اضيفت الى الملاحم فى تاريخ هذا الجيش يوم قاد قطز الجيش المصرى وانتصر على التتار فى معركة عين جالوت فى شمال فلسطين . كما انتصر صلاح الدين الايوبى على الصليبيين وحرر القدس فى معركة حطين وشارك ابراهيم فى كثير من المعارك ودافع الجزار عن مدينة عكا الساحلية واوقف جيوش نابليون الذين ارتدوا عن ابواب عكا .
جيش مصر اليوم يقف ضد الارهاب الذى تسانده قوى معادية لامتنا فى العراق وسوريا وليبيا ويقف هذا الجيش بكل شموخ على ارض سيناء وعلى الحدود الليبية والسودانية يحمى شعب مصر وامنها القومى . كما تتعرض مصر لتهديد مياهها فى بناء سد النهضة الذى تدعمه اسرائيل والقوى المعادية لامننا القومى . ان الامة العربية مطالبة ان تقف مع مصر فى ايقاف هذا التهديد لامنها المائى سيما وان عددا من الدول العربية قدمت المليارات لبناء سد النهضة وعليها ان تمارس اضغط لايقاف هذا العدوان .
جيش مصر يبنى بيد ويحمل السلاح باليد الاخرى وليس غريبا ان يتعرض هذا الجيش لحملة تشكيك شرسه لان هذا الجيش يشارك بشك فعال فى خطط التمية فى شتى المجالات منطلقا من الايمان بهذا الوطن .تحية من شعب فلسطين ورموزه الوطنية لجيش مصر وشعب مصر فى نصر اكتوبر العظيم . انتصار مصر هو خطوة على طريق تحرير فلسطين وهو خطوة لبناء القوة الذاتية العرابية تحمى الامن القومى العربى وتحقق النصر لامتنا العربية باذن الله .
تحية لارواح الشهداء فى هذه الذكرى والنصر لامتنا ,
غازى فخرى / عضو المجلس الوطنى الفلسطينى

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق