داعياً حركة فتح لإعلان الموافقة :

بالفيديو : قبول حركة حماس مبادرة "الثمانية" لانهاء الانقسام بلا قيد أو شرط

26 سبتمبر 2019 - 11:36
صوت فتح الإخباري:

 أعلن رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية يوم الخميس، موافقة حركته على مبادرة تحقيق الوحدة وإنهاء الانقسام الفلسطيني التي تقدمت بها الفصائل دون أي شروط.

وجاء ذلك خلال لقاء حركة حماس يوم الخميس، بالقوى والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، للرد على المبادرة "الثُمانية"، لإنهاء الانقسام وعودة الوحدة الوطنية، بحضور  "اسماعيل هنية"، في غزة.

ورحب هنية بقادة الفصائل الوطنية الفلسطينية التي بادرت لتقديم مبادرة تحقيق الوحدة وإنهاء الانقسام، وشكرهم على هذا الحرص والتمسك بتحقيق المصالحة الفلسطينية.

وأكد على أن هذه المبادرة تتميز بأنها تأتي في مرحلة ومنعطف تاريخي حساس، مضيفاً: "كانت تقديراً منا أن المسؤولية تقتضي الدفع قدما في عجلة المصالحة على مبدأ الشراكة".

ومن جهته، دعا القيادي في حركة الجهاد "خالد البطش"،  سلطة رام الله، وعلى رأسها الرئيس "محمود عباس"، للموافقة على المبادرة.

وقدم شكره لحماس على موافقتها وقبولها بالمبادرة، داعياً حركة فتح لإعلان الموافقة على هذه الرؤية حتى نقف صفا واحدا في مواجهة صفقة القرن والتحديات.

وأكدت، الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، أنّ هناك خطوات عملية الأسبوع المقبل لتحقيق المصالحة وسنعلن للجميع من المعطل لها ويتهرب من استحقاقاتها.

وشملت الرؤية الوطنية لإنهاء الانقسام "تشكيل حكومة وحدة بما لا يتجاوز نهاية العام، وتوحيد القوانين الانتخابية للمؤسسات، واستئناف اجتماعات اللجنة التحضيرية للبدء بالتحضير لإجراء انتخابات المجلس الوطني وفق التمثيل النسبي، وإجراء الانتخابات الشاملة منتصف العام المقبل".

يذكر أن الفصائل التي قدّمت الرؤية هي: الجهاد الإسلامي، والجبهتان الشعبية والديمقراطية، وحزب الشعب، والمبادرة الوطنية، و"فدا"، والجبهة الشعبية -القيادة العامة، و"الصاعقة".

نص بيان حماس بشأن "المبادرة الثمانية"..

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صحفي

صادر عن حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الموقف من الرؤية الوطنية لتحقيق الوحدة وإنهاء الانقسام

تلقت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" يوم الخميس 19 سبتمبر 2019م الرؤية الوطنية لتحقيق الوحدة وإنهاء الانقسام التي أعلنتها عدة فصائل فلسطينية، وذلك خلال اجتماع قادة هذه الفصائل مع قيادة الحركة، ولقد درست قيادة الحركة في الداخل والخارج هذه المبادرة بروح وطنية عالية ومسؤولة انطلاقا من مسؤوليتها وحرصها على تحقيق الوحدة الوطنية، وتقديراً لجهود الفصائل الصادقة والمخلصة، واستشعارا للمخاطر والتحديات التي تحيط بالقضية وتهدد ثوابتها؛ تعلن حركة المقاومة الإسلامية "حماس" موافقتها على مبادرة الفصائل، متجاوزين أي ملاحظات لنا على المبادرة في سبيل إنجاحها، خاصة عدم النص الواضح على إنهاء الإجراءات الصعبة التي اتخذتها قيادة السلطة ضد قطاع غزة، وانعكس أثرها بشكل كبير على حياة المواطنين في القطاع المحاصر.

إن ناقوس الخطر يدق، وإن قيمة الوقت والمسارعة لإنجاز التوافق والعمل المشترك وتكامل الجهود تدعونا جميعا إلى التعامل بمنتهى الجدية إخلاصا ودفاعا عن القضية.

وتتعهد حركة المقاومة الإسلامية "حماس" ببذل كل الجهود المطلوبة والممكنة في سبيل إنجاح هذه المبادرة وتذليل كل العقبات من أجل إنجازها.

حركة المقاومة الإسلامية "حماس" - فلسطين

الخميس: 27 محرم 1441 هـ

الموافق: 26 سبتمبر 2019م

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق