طمليه: لقد بلغ السيل الزبى بتصرفات دولة الاحتلال الإسرائيلي ضد المسجد الأقصى 

11 أغسطس 2019 - 17:51
صوت فتح الإخباري:

 

 

رام الله – ندد "جهاد طمليه" عضو المجلس التشريعي الفلسطيني، باقتحام جيش الاحتلال الإسرائيلي لساحات المسجد الاقصى المبارك في أول أيام عيد الأضحى المبارك، تنفيذاً لقراراً سابقاً من حكومة الاحتلال برئاسة "بنيامين نتنياهو" لفسح المجال أمام المستوطنين لاقتحام ساحات المسجد وإقامة شعائر كريهه خاصة بهم.

وهو الذي يحاول جمع المزيد من النقاط لتحسين وضعه الانتخابي واستقطاب المزيد من المستوطنين لجانبه في ضوء تدهور مكانته في استطلاعات الرأي الأخيرة لدى جمهور الناخبين الإسرائيليين، معززاً لنهجه العدواني والاعتدائي على شعبنا الأعزل من أي سلاح.

ولعل هذا التصعيد الذي استهله "نتنياهو" بوضع حجر الأساس بتاريخ 8 آب 2019م لمستعمرة جديدة في بيت آيل تشمل بناء (650) وحدة سكنية، يخبرنا عن طبيعة الحكومة الإسرائيلية القادمة؛ وهي حكومة إجرام منظم ستستكمل مخططات تهويد الأرض الفلسطينية وتشريد سكانها، كما ستواضب على إدارة الظهر للقانون الدولي وقرارات الشرعية، وهو الجهد الذي تبذله الحكومة الإسرائيلية تحت مظلة الغطاء الأمريكي الكامل والصمت العربي الرسمي المدان والمريب.

واختتم "طمليه" تعقيبه على الأحداث التي ما زالت مستمرة في ساحات المسجد الأقصى بدعوة جماهير شعبنا سيما عماله وعاملاته وكذا الشعوب العربية وأحرار العالم للخروج إلى الشوارع والتنديد بالممارسات الإسرائيلية والانتصار للمسجد الأقصى.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق