مفصولين من القسام..

جيش الاحتلال يحمل حماس مسؤولية "حادثة دير البلح"!

10 أغسطس 2019 - 10:22
صوت فتح الإخباري:

 أكدت مصادر صحيفة يوم السبت، في تفاصيل حول حادثة شرق دير البلح وسط قطاع غزة، أنّ الشهداء الأربعة هم من السلفيين وتم فصلهم من كتائب القسام الجناح المسلح لحركة حماس قبل 3 أشهر.

وقالت المصادر، التي رفضت الكشف عن اسمها، أنّ الشهداء المسلحين حاولوا اقتحام السياج الفاصل من بوابة النمر شرقي مدينة دير البلح وسط قطاع غزة.

وأضافت، أنّ قوات الاحتلال اكتشف وجود شاب قرب السياج الفاصل و3 آخرين يبتعدون عنه بعشرات الأمتار، فقامت بإطلاق النار بكثافة تجاههم، وعمل حزام ناري أدى لاستشهاد الأربعة.

وأفادت، أنّ شهداء حماس المسلحين من منطقة المصدر بدير البلح، وهم:

1-الشهيد عبدالله اسماعيل الحمايدة 21عام

2- عبدالله أشرف الغمري 19عام

3-الشهيد أحمد أيمن العديني 20عام

4-الشهيد عبد الله المصري

وأشارت، إلى أنّ الشاب الذي اقتحم السياج الفاصل يتبع لجميعة "ابن باز" السلفية، التي تعمل غطاءا لمجمعة "جلجلت"، دون معرفة هويته بعد.

ونشر الناطق باسم جيش االاحتلال أفيخاي أدرعي، صوراً للأسلحة التي قال إنها كانت بحوزة الشهداء، ومن ضمنها بنادق من نوع كلاشنيكوف وقذائف RPG وقنابل يدوية. 

 

حمل جيش الاحتلال الإسرائيلي يوم السبت، حركة حماس المسئولية الكاملة عن حادثة بوابة النمر شرق مدينة دير البلح وسط قطاع غزة، والتي أدت استشهاد 4 مواطنين.

وقال الناطق باسم جيش الاحتلال في بيان له، "إنّه تم إحباط عملية كبيرة على حدود قطاع غزة، قبالة دير البلح وسط القطاع"، مضيفاَ: "تم استهداف الفلسطينيين الذين كانوا مسلحين، وتحركوا بشكل منظّم كخلية واحدة بهدف تنفيذ عملية وفقًا لكمية الأسلحة الكبيرة التي كانت بحوزتهم". 

وأضاف البيان: "كان جميع أفراد الخلية مسلحين ببنادق من نوع كلاشنيكوف بالإضافة، إلى عبوات أنبوبية وقنابل يدوية ومواد لقص أسلاك، ومواد غذائية، والحديث الذي ورد في بعض المصادر الفلسطينية عن عناصر من الضبط الميداني، عار عن الصحة"- على حد قوله

وحمل البيان حماس المسؤولية الكاملة، عن ما يحدث في قطاع غزة خاصة عندما يدور الحديث عن خلايا منظمة تستعد لتنفيذ هجوم من هذا النوع والذي يستغرق وقتًا طويلًا في الإعداد والتخطيط..

ويذكر أن، مصادر فلسطينية قالت لـ "أمد للإعلام" أن الشهداء الأربعة عناصر مفصولة منذ 3 اشهر من كتائب القسام والتحقت بمجموعة سلفية.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق