حسين الشيخ عنده 400 مسلح بانتظار وفاة أبو مازن :

بعد نشره ملفات فساد لــ"قيادات في سلطة رام الله" الوقائي يقتحم منزل "السويطي"

09 يوليو 2019 - 12:15
صوت فتح الإخباري:

 اقتحمت قوات من جهاز الأمن الوقائي التابع للسلطة الفلسطينية  يوم الأحد، منزل الناشط في مجال مكافحة الفساد فايز السويطي، وصادروا عددا من الكتب والوثائق، واستدعوه لمقابلة النائب العام.
وكتب السويطي تغريدة عبر موقع "فيسبوك" صباح اليوم الأحد جاء فيها: "قبل قليل قرع الأمن الوقائي باب منزلي وقام بتفتيشه كاملا كانوا حوالي 20 عنصرا، وأخذوا ما يعادل شوال من الكتب والوثائق وجهاز الكمبيوتر والتلفون".
وأضاف الناشط في تغريدته: "طلبوا مني مقابلة النائب العام في رام الله غدا الساعة العاشرة، سألتهم هل يوجد كتاب من النائب العام؟ قالوا هو اتصل بنا، قلت: هذا تصرف مخالف للقانون وأرفض الذهاب إلى رام الله بعد أن وصلني تهديد قبل قليل من المدعو عساف شاهين من زعران حسين الشيخ يهددني بالتصفية الجسدية". وفق قوله
وتابع السويطي: "ثم اتصلوا بمدير الأمن الوقائي في الخليل الذي طلب مني الذهاب إلى رام الله لمقابلة النائب العام سألته عن التهديد بالتصفية، وهل الأمن قادر على حمايتي، هل تؤمنون حماية مشددة للذهاب والإياب، هل تستطيعون اعتقال المهدد أم أنكم تخافون منه، هل تعلمون أن حسين الشيخ عنده 400 مسلح بانتظار وفاة أبو مازن للانقضاض على كرسي الرئاسة؟ قال: تعال وسنؤمن لك الحماية".
وأنهى تغريدته بالقول: "الأصدقاء النشامى، لا أعرف مصير المشوار غدا وكل الاحتمالات واردة، لكن سأنشر لكم النص الحرفي لتهديد المدعو عساف شاهين كما ورد في تعليقه على صفحتي تاركا لكم التقييم والحكم؛ أخوي أبو خالد ليش تحكي كثير، الكل بعرف شو بلال شوامرة ومين زلامه، نقطة أول السطر، يا زلمة بس أشر، ودم الشهيد بدقيقة ما نخلي راس على كتف عمرنا تطلعنا ورانا، والتاريخ يشهد".
وكان السويطي  نشر وثائق تدين قيادات في السلطة بملفات فساد كبيرة آثارت ضجة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق