كفاكم استخفافاً بعقول الناس

جاد الله يوضح حقيقة الادعاءات حول مشاركة القائد دحلان بمؤتمر وارسو

11 فبراير 2019 - 22:40
صوت فتح الإخباري:

عقب القيادي في حركة فتح غسان جادالله اليوم الاثنين علي الدعاية المسمومة التي أطلقها المغرضون  حول ادعاء مشاركة  النائب محمد دحلان في مؤتمر وارسو.

وقال جاد الله: لقد انحطت المنظومة الأمنية في رام الله وادواتها القذرة إلى درجة أقل من نظام "العسس"، في تأليف الأكاذيب وتزوير الحقائق، وتوزيعها عبر منصات التواصل الإجتماعى .

وأكد جاد الله إن الرؤية الحاكمة لمشاركة دحلان وتيار الإصلاح الديمقراطى في حركة فتح  في المنتديات والمؤتمرات الإقليمية والدولية، تنطلق من أسس، ومبادئ، وثوابت، تعمل وفقاً للمصلحة الوطنية الفلسطينية، وبالتأكيد منتدى وارسو  لا يتسق مع كل ذلك، في ظل برامج ومخططات إدارة ترامب الواضحة لانهاء قضيتنا الوطنية.

واختتم قائلاً: "كفاكم استخفافاً بعقول الناس".

وكان القائد الفلسطيني والنائب محمد دحلان ،قد أكد في وقت سابق، انه لا يمكن النظر إلى المؤتمر الذي دعت له إدارة ترامب في وارسو، على أنه منتدى يمكنه أن يخدم قضيتنا الوطنية في شيء.

وأضاف دحلان في تغريدة له عبر "فيس بوك"، يوم الاثنين، المسألة هنا لا تتعلق بانعقاد الاجتماع ولا مكان انعقاده، وإنما بالمواقف المعلنة لإدارة ترامب التي أعلنت مسبقاً مواقفها الهادفة إلى تصفية القضية الفلسطينية.

وأوضح القيادي ، موقفنا الثابت هو أننا ندعم المصالحة الوطنية وتحقيق الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام البغيض، والعودة إلى الإطار الوطني الجامع على قاعدة الشراكة، لنتمكن معاً من التصدي لكل محاولات العبث بقضيتنا ومستقبل شعبنا.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق