القوى الوطنية والاسلامية تدعو الى التصعيد الشامل برام الله والبيرة

28 يونيو 2018 - 20:27
صوت فتح الإخباري:

دعت القوى الوطنية والإسلامية في محافظة رام الله والبيرة، أبناء شعبنا عامة، إلى تصعيد المقاومة الشعبية بكل أشكالها دفاعا عن القدس عاصمة فلسطين الأبدية، ورفضا لاستهداف وكالة الغوث وإجراءات ضم ما يسمى الكتل الاستيطانية.

ووجهت القوى في بيان لها، الدعوة للجماهير الفلسطينية للمشاركة في الاعتصام أمام الصليب الأحمر الدولي في البيرة، ضمن الحملة الوطنية لإسقاط قانون الاحتلال سرقة مخصصات أهالي الشهداء والجرحى والأسرى وأموال شعبنا، واسنادًا للأسرى المضربين عن الطعام يوم الثلاثاء المقبل.

كما طالبت، جماهير محافظة رام الله والبيرة بالمشاركة في الاعتصام أمام وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "الأونروا" في رام الله، يوم الأربعاء المقبل رفضا لقرارات إنهاء عقود مئات الموظفين، وتقليص الخدمات وتأكيدًا على التمسك بدور الوكالة وعملها حتى تحقيق حق العودة وفق القرار الأممي 194.

وشددت القوى على الاستمرار في الاعتصام المفتوح والرباط في الخان الأحمر، وتأدية صلاة الجمعة المقبلة في القرية، رفضا للترحيل والتهجير ومحاولات الاقتلاع، وتأكيدا على الصمود والبقاء وتصميم شعبنا على افشال مخطط القدس الكبرى.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق